الرئيسية > الشرق الأوسط, العالم > أردوغان من آخر الرجال المتبقين على الأرض

أردوغان من آخر الرجال المتبقين على الأرض

 

انسحب رئيس الوزراء التركي ( رجب طيب أردوغان ) من منصة إحدى ندوات منتدى دافوس الاقتصادي في سويسرا احتجاجا على منعه من التعليق على مداخلة مطولة للرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز بشأن الهجوم الإسرائيلي على غزة
وترك أردوغان مقعده غاضبا وغادر المنصة بعدما احتج على منعه من الكلام ، وكان أردوغان قد خاطب قبل ذلك بيريز ردا على بعض ما جاء في مداخلته بشأن العدوان الإسرائيلي الاخير على قطاع غزة، قائلا: “سيد بيريز أنت أكبر مني سنا وقد استخدمت لغة قوية أشعر أنك ربما تشعر بالذنب قليلا لذلك ربما كنت عنيفا ، أنا أتذكر الأطفال الذين قتلوا على الشاطئ وأتذكر قول رئيسي وزراء من بلدكم إنهما يشعران بالرضا عن نفسيهما عندما يهاجمان الفلسطينيين بالدبابات
وأضاف أشعر بالحزن عندما يصفق الناس لما تقوله لأن عددا كبيرا من الناس قد قتلوا، وأعتقد أنه من الخطأ وغير الإنساني أن نصفق لعملية أسفرت عن مثل هذه النتائج
ولم يترك مدير الجلسة أردوغان يتم رده على بيريز، فانسحب رئيس الوزراء التركي بعد أن خاطب المشرفين على الجلسة قائلا “شكرا لن أعود إلى دافوس بعد هذا، أنتم لا تتركونني أتكلم وسمحتم للرئيس بيريز بالحديث مدة 25 دقيقة وتحدثت نصف هذه المدة فحسب .

 

وأوضح أن الرئيس الإسرائيلي كان يوجه كلامه إليه في عدة مرات ويلتفت إليه ويتحدث بأسلوب “مناف للروح العامة التي سادت اللقاء”، مشيرا إلى أن مدير الجلسة منعه من الرد على بيريز وكان يرفع صوته من حين لآخر حقيقة لا يوجد كلمة تصف الفعل الذى قام به رئيس الوزراء التركى( رجب طيب أردوغان ) فى مؤتمر دافوس الاقتصادى إلا عنوان هذا المقال  ، أراد المحاور( ديفيد إيجناشيس ) رئيس تحرير جريدة  واشنطن بوست الذى كان يدير الحوار إنهاءه  بحجة أن الوقت تأخر على الغذاء ، ولكن أردوغان أصر على أخذ دقيقة لشرح الموقف وقام بإعطاء درس ساخن لشيمون بيريز قائلاً إن التوراة تأمر بعدم القتل وأنه يخجل لتصفيق الجمهور لكلام بيريز واتهم المنظمين بعدم إعطاءه الفرصة للكلام فقد أعطوا الرئيس الاسرائيلى 25 دقيقة وأعطوه فقط نصف هذه المدة لكى يتكلم وأضافً : لا أعتقد أنى سوف أعود إلى دافوس  مرة أخرى ثم و بمنتهى الرجولة والشموخ ترك الجلسة خارجاً مع تصفيق الجمهور ، والغريب فى الموقف هو مصافحة عمرو موسى له أثناء خروجه ثم عودته للجلوس مرة أخرى ، حقيقى لا تعليق ، ولكن أستطيع وبكل قوة أن أقول أن أردوغان من آخر الرجال المتبقين على الأرض .

 

وهذا وقد إستقبلت الجماهير الحاشدة فى مطار إسطنبول رئيس الوزراء العائد بالأعلام التركية والفلسطينية فى أعداد تقدر بالآلاف ، مؤيدين الرئيس فى موقفه وقد أوضح أردوغان أن أحس بأن تركيا قد أهينت بهذه الطريقة لذلك فانسحب وإذا كان أردوغان قد غار على كرامة بلاده فمن يغار على كرامة بلادنا.

 

 

 

يمكنكم مشاهدة الفيديو باللغتين بالانجليزية أو العربية

 

 العربية

 

الانجليزية

 

Advertisements
  1. مشهور
    يناير 30, 2009 عند 3:15 م

    الرجال مواقف

  2. يناير 30, 2009 عند 7:08 م

    حفظ الله اردوغان و امثاله و هداهم الله إلى مل خير بيض وجه العاللم الأسلامي بيض الله وجهه
    في الدنيا و الأخرة

  3. ابراهيم حبيب
    يناير 30, 2009 عند 8:00 م

    الجمهور الذين حضروا وصفقوا لبريز أصابهم البلاهة وعدم التمييز ويبدوا انهم اشتروا سكوتهم بالمال الملضخ بدم الاطفال الابرياء … لعنهم الله

  4. يناير 30, 2009 عند 8:01 م

    واااه أردوغان — نساء فلسطين نادوا باسمه ولا تفكروا بنداء قادة العرب

  5. يناير 30, 2009 عند 9:06 م

    والله شيء مفرح ومحزن في نفس الوقت
    شخص يمثل دولة اثارة مشاعره صور الاطفال في غزة فلم يسكت وعبر بشكل جريء
    وشخص يمثل 22 دولة عربية ( الفاشل عمرو موسى )جلس ساكت ولم يتحرك ضميره ولا شرفه

    اشكرك اخي على نقل الخبر ويا حبذا لو يراه كل متحكم عربي ليدك انه لا يملك من الشرف شيء .

  6. يناير 30, 2009 عند 9:53 م

    بحزن

  7. يناير 30, 2009 عند 10:37 م

    والله حلال عليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييه

  8. د محمد عبد الرحمن موسى
    يناير 31, 2009 عند 6:54 ص

    لا شك أن موقف السيد اردوغان قد فضح الكثير من مواقف من هم أكثر صلة بالقضية منه أما الحضور اللذين صفقوا لبيريز فلا غرابة فنحن نعرف مؤتمر دافوس ومن فيه وماذا يفعلون ، ولكن أعتب على السيد أمين جامعة الدول العربية الذى هم ليغادر المكان إلا أنه إنصاع الى طلب سكرتير الامم المتحدة وهذا عيب لا يليق برجل مثل عمرو موسى.

  9. أحمد
    يناير 31, 2009 عند 8:48 ص

    ماذا كان يريد عمرو موسى أن يقول؟ هل كان يريد أن يتدخل للإصلاح كعادة مصر أم ماذا؟ أرجو ممن يعرف الجواب أن ينورني وشكرا

  10. ابو العبد
    يناير 31, 2009 عند 8:54 ص

    الحقيقة انا السيد ارودغان هو اخر الرجال المحترمين وأن المدعو عمرو موسى لا يمثل حتى نفسة وليس العرب هزلت هزلت هزلت

  11. اسامة
    يناير 31, 2009 عند 9:26 ص

    قام بما لم يقم به احد من الرعماء العرب …..تأتي من الغريب وليس من أخي ولو أنه ليس بغريب على المواقف الرجولية دئما

  12. يناير 31, 2009 عند 12:50 م

    الله يحفظ اردوغان على مواقفه اظن احسن من العرب بس الي عتبي على عمر موسى الي ماخرج مع اردوغان

  13. يناير 31, 2009 عند 1:26 م

    والله اعاد للعثمانين مجدهم

  14. ابو محمد
    يناير 31, 2009 عند 5:09 م

    حقيقة لقد فرحت فرحا كبيرا لمشاهدتي للبطل المغوار السيد أردوخان وخجلت ووجلت بعد ردة فعل أسدنا المنهار أستحي أن أمنحه صفة السيد موشي عمير سامح الله أغبياءنا والعزة للاسلام والمسلمين

  15. الدويحى
    يناير 31, 2009 عند 6:54 م

    موقف اردوغان اذل كل الرؤسا العرب وليس عمرو موسى وحده واذلنا نحا ايضا سامحنا ياشعب فلسطين ربنا ابتلانا بقاده جبنا

  16. مناصرة غزة
    يناير 31, 2009 عند 7:58 م

    والله اى رجل به نخوة الرجوله ولا نقول الاسلام لفعل ذلك فهم ينادون بالعروبه والوحده العربيه :والنخوة العربيه تابى ما يفعلون فقد قامت حرب لاربعين عاما على شرف ناقة بين القبائل العربيه قديما
    واخيرا اللهم انصر من نصر الدين

    • Salah El Deen
      فبراير 2, 2009 عند 8:57 م

      مرورك الأجمل لا تحرمى
      المدونة منه

  17. مير محمد
    يناير 31, 2009 عند 9:59 م

    اردوغان أعلنها غضبة في وجه الظلم الصهيوني المتغطرس. و هكذا الرجال في المواقف الصعبة و الاعداء لهم الغلبة.

  18. فبراير 1, 2009 عند 12:32 م

    موقف رائع من شخص رائع 🙂 يستحق كامل التقدير والاحترام , طول رقبتنا و رفع رأسنا , على الاقل في وسط ما نشعر به من مهانة وسط حكامنا رفع هو من روحنا المعنوية واشعرنا بوجود انل في المسلمين .

    تحياتي لك اخي على موضوعك الرائع

  19. حنان أحمد
    فبراير 1, 2009 عند 4:28 م

    عفــوا

    يحق لنا ان نفخر ان مثله بيننا

    ان لم يكن عربي فهو مسلم ..
    يشعرني موقفه بأن ليس سوى الاسلام يعزك.. حتى العروبة ..
    العروبة التي تسوغ لدولة خليجية ليس بينها وبين اسرائيل ذرة اكسجين مشتركة ان تقيم معاها علاقات لا ادري مالعائد منها!!

  20. almoraisi
    فبراير 1, 2009 عند 10:48 م

    رجل والرجال قليل …

    تحياتي لك،،،

  21. حسن يوسف
    فبراير 6, 2009 عند 2:52 م

    شكرا للرئيس الاشم اردوغان وخفظه الله واما حكام العرب واخص بالذكر السيء الذكر حسني اللامبارك اقول ان كفار قريش في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم خير منهم فقد ذلوا زادهم الله ذلا وطوى الله صفحتهم

  22. anonymous
    فبراير 7, 2009 عند 12:22 ص

    ردة فعل السيد أردوغان أثلجت قلوبنا كمسلمين أولا وكعرب (مع الأسف) ثانيا, في وقت كنا نرجو أن يقول فيه المسؤولين العرب ربع ما قاله السيد أردوغان,, وفق الله وسدد خطاك,, نعم القائد,,نعم ولي الأمر,,نعم الرجل,,نعم الانسااااان!!!!

  23. يونيو 2, 2010 عند 5:05 م

    السلام عليكم أردوغان أصبح اليوم أمير المسلمين على وجه الكره الأرضيه أردوغان حفظه الله ليس من الزعماء الكذابين المنافقين لشعوبهم في الانتخابات والظلمين لهم عند الأستيلاء على الكرسي

  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: