Archive

Archive for 28 نوفمبر, 2008

رسالة من أوباما – أحمد مطر

نوفمبر 28, 2008 19تعليق

mattar

منذ فترة قصيرة وأنا أسمع عن أحمد مطر من مدونات أزورها لكن

حقيقة بعد قراءتى لهذه القصيدة ، عرفت سر الاعجاب به حتى صرت

 من أحد معجبيه ، رائعة حقيقة أن تصف الوضع قلباً وقالباً أن

 لا تدع جانباً إلا وأن تذكره هذا هو الابداع بحق ،،،

94% من المصريين يشعرون بالسعادة … يا حلاااااااااااوة

نوفمبر 19, 2008 3تعليقات

happy-face

لا داعى للتعجب أو الضحك فهذه ليست نكتة جديدة ولكنها بحث رسمى أجراه مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار هذا على حد تعبير موقع مصراوى دوت كوم الذى يقول أن 80% من العينة التى تم إجراء البحث عليها مستعدون للدفاع عن الوطن …. و 98% أعربوا أنهم مفتخرون بمصريتهم …و أن 94% من المصريين يشعرون بالسعادة … بعد نشر المقال يبدوا أنه أثار إستفزاز الزوار كثيراً فتراوحت التعليقات على المقال من السخرية إلى الاستهزاء إلى الضحك من باب ( شر البلية ما يضحك ) فقد علق أحد الزوار مثلاً بقوله : ” مين قال ان 94%من المصريين ، هو ممكن يكون العكس 6%هما اللى سعداء والباقى تعساء ، وياريت تحسوا بالشعب شوية ، وعلق (محمد محسن ) قائلاً : ” تحب تقول ايه بمناسبة السنه الجديده ؟ ، احب اقول ، حسبي الله ونعم الوكيل ” ، ولم تكن كل التعليقات سيئة إلى هذا الحد فقد علق أحد الزوار بدون ذكر إسمه قائلاً : ” انا مصرى وافتخر انا مصرى ولو كنت مش مصرى كنت اتمنى ابقى مصرى . على فكرة فى حاجة لاحظتها فى الناس اللى بتعلق هنا مش كلهم الحاجة دى ان هما مش عارفين قيمة بلدهم لانهم مسافروش بلد تانية علشان يعرفو قيمة بلدهم وانا شايف ان الفئة دى هى اللى تضر البلد مش العكس ” ، وتعليق آخر ساخراً : “يا جماعه انتو مش فاهمين حاجه البحث ده صح 100 في 100 هما جابو الاحصائيات ديه كلها من مارينا والساحل الشمالي فالازم يطلع كل الناس راضين طبعا

أياً كان تعددت الأسباب والموت واحد … وبردو 94% من المصريين يشعرون بالسعادة …

يا نكديين !!!!

المصدر : مصراوى دوت كوم

طالع المقال على هذا الرابط : http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2008/november/19/egyptains.aspx

صعب جداً

نوفمبر 14, 2008 4تعليقات

heart

هل جربت يوماً أن تحب … بالتأكيد فأنت لست مثل أشخاص … ولكن هل جربت الأصعب أن لا تستطيع أن تخبر من تحب أنك تحبه … نظراً لظروف نظراً لاعتبارات … نظراً لأى شئ … بالمناسبة الشعور قاسى جداً … فكلما طال يصبح أصعب … لدرجة أنك لا تستطيع أن تعرف ماذا ستكون إجابته إذا أخبرته بذلك … ولكن هل فكرت فى المرحلة السابقة لذلك … إخباره بذلك أصلاً … أتعلم ماذا ربما أنه ليس الوقت المناسب … أتعلم لنحذف هذه الـ (ربما) … ونضع بدلاً منها ( بالتأكيد ) … بالتأكيد أنه ليس الوقت المناسب … وحتى ذلك دع الشعور كما هو صعب جداً ….

التصنيفات :أوراق رومانسية

تورنت خطاب باراك أوباما + خطاب ماكين (جودة عالية)

نوفمبر 5, 2008 تعليق واحد

تورنت خطاب باراك أوباما وماكين

us_elections1

تفاصيل الملف

يحتوى الملف المضغوط على ملفين تورنت أحدهما لخطاب ماكين معلناً هزيمته

والآخر لباراك أوباما معلناً فوزه فى الانتخابات الرئاسية الأمريكية

جودة الفيديو : HDTV

المصدر : Demonoid.com

http://www.2shared.com/file/4223897/bbaf39e3/Obama_and_McCain_Speech.html

لم يبقى لدبنا شيئاً لنفعله

نوفمبر 5, 2008 أضف تعليق

obama-smiling

منذ لحظات تابعت انتهاء مراسم الانتخابات الأمريكية وتنصيب باراك أوباما رئيساً منتخباً ً للولايات المتحدة الأمريكية ، وبالطبع لأنى لست أمريكياً ولا أرتبط بهذا البلد فى شئ تابعت الحدث من باب تأثير هذا البلد وهذا التغير السياسى على بلادنا ومشاكلنا السياسية كمسلمين وعرب ، كان هذا هو المنظار الذى أتابع به هذا الحدث حتى جاء الوقت الذى تحدث فيه باراك أوباما إلى الشعب الأمريكى بمناسبة فوزه فى الانتخابات ، بالمناسبة يشتهر باراك أوباما بفصاحة قوية فى اللغة الانجليزية ولقد كنت أعرف هذا ولكن لا أعلم ما الذى حدث عندما بدأ هذا الرجل فى الكلام ؟  كان الجزء الأول من الخطاب عادياً جداً ولكن ما لبث أن بدأ الجزء الثانى حتى تمنيت لو أن هذا الرجل رئيساً لدولتى ، لا أعلم ما السر هل هى فى طريقة الكلام أم فى قوة الكلام أو فى ملكته القيادية فالرجل قيادى بمعنى الكلمة وصالح لقيادة هذا البلاد بطريقة غير عادية وهو ما حدث بالفعل أو دعنا نقول لقد افتقدت لهذا الدور فى رئيس بلدى فأصبح أى رئيس عادى يلقى كلمة عادية حتى ولو كان فيها فصاحة عادية أفضل من رئيس بلادى ، مع العلم أن باراك أوباما يبلغ من العمر 45 سنة فقط فهل السر أنه شاباً أو أن الموضوع لا علاقة له بالسن أياً كان تعددت الأسباب والموت واحد …. رجل رائع و خطاب لا مثيل له …. وأصبحنا نفتقد الرئيس …. ليس لخطاباته فقط ولكن لذاته فهو فالرئيس و هو القائد وهو القدوة وهو ممثلنا فعند غياب كل هذا …. وبل وعند إنعدام القدرة على الاختيار وهو الأصعب … لم يبقى لدينا شيئاً لنفعله ….

خطاب أوباما من على قناة CNN مقسماً إلى أربعة أجزاء

http://www.youtube.com/watch?v=otA7tjinFX4

http://www.youtube.com/watch?v=qxuo91L5f9Q

http://www.youtube.com/watch?v=oHCRqX6-zXw

http://www.youtube.com/watch?v=p9Th4eiZ_c8

الجزء الأخير هو الأقوى فى رأيى من الخطاب كله