الرئيسية > أوراق رومانسية > أنتى جوهرتى

أنتى جوهرتى

انتى جوهرتى … لا أريد أن ألمسك بكلمة أو همسة … أخاف أن أخدشك … فأخسر قيمتك … أحافظ عليكى كما أنتى … وأحافظ فقط بعينى عليكى … حتى تحن اللحظة التى تكونين فيها لى وحدى … حينها وفقط حينها كلماتى ولمساتى لن تخدشك … أو تمسك بسوء … لذلك فأنا أنتظر هذه اللحظات بفارغ الصبر … أو دعنا نقول أعد لهذه اللحظات بفارغ الصبر … فأنتى جوهرتى التى أخاف عليكى من ذرات الهواء … فلتنتظرى حتى أضعك فى سلسلة … أضعها على صدرى حتى تكونى أقرب إلى قلبى … فأنتى جوهرتى …. التى لا أقبل لأحد أن يمسها بسوء … حتى لو كان أنا  …

Advertisements
التصنيفات :أوراق رومانسية
  1. يوليو 21, 2008 عند 1:33 ص

    ماشاء الله كلماتك رائعة.. أصابت مني موضع السهم..
    ياه يا عم صلاح !
    رغم اننا اصحاب .. إلا أنني لم أتخيل أن الموضوع “إياه” يشغل حيزا كبيرا من فكرك ومشاعرك بهذه الطريقة..
    أخي الحبيب .. فلتعش كما أعيش .. خالي القلب خلي الفؤاد .. لتنعم بلحظات الراحة بعيدا عن لواعج النفس المحبة .. وما أكثرها!
    لتكون متحكما بنفسك أكثر تتمتع بالفروسية الحقة وتمام البطولة عليك أن تصون نفسك عن التعلق بما يؤلمك .. أو مايؤدي إلى ألمك..
    دع قلبك وحيدا .. فلقد خلق لكي يكون كذلك .. واجعل الحب محطة تمر

  2. يويو
    يوليو 29, 2008 عند 1:43 ص

    بجد كلامك حلو مطلوب انه يراه كل شاب بس كمان تعليق علي كلام اسلام مينفعش قلبك يبقي وحيد وانت عايش او انت متبقاش عايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  3. Salah El Deen
    يوليو 29, 2008 عند 11:11 ص

    جزاكم الله خيراً …

    وأخيرا وجد لاسلام معارض … وحقيقة ليس كل كلام اسلام بيدخل دماغى …

  4. يوليو 29, 2008 عند 12:47 م

    ايه يا عم صلاح .. دلوقت كلامي مش بيعجبك!!
    أخي.. من الطبيعي ألا يعجبك كل كلامي لأن كل انسان يختلف عن الآخر

    المهم .. يويو .. المقصود أن يكون القلب خالياً من التعلق كي يستطيع اكمال طريقه للأمام .. ولا يعني هذا أبدا ألا نحب ولكن أن يكون الحب محطة في حياتنا تمر كغيرها..
    لا أريد أن أطيل وإن كان هناك الكثير لأقوله..
    تحياتي

  5. Salah El Deen
    يوليو 29, 2008 عند 1:28 م

    صراحة فى حاجات مكنتش واخد بالى منها … بس شرح وجهة نظرك مقنع إلى حد ما … ; )

  6. أحمد رشاد
    أكتوبر 22, 2008 عند 4:44 م

    السلام عليكم

    اخي تكلم عنك أخي إسلام في الإعتكاف كمثال للإحتفاظ بالحب و عدم الخروج عن شرع الله و لم يذكر اسمك و لكن ذكر مدونتك .

    أنا معجب جدا للمدونة هذه و لكن هي في الحقيقة ليست جوهرتك و لكنك تتمنى ذلك و لتسرع أخي لتكون جوهرتك حتى لا تكون جوهرة غيرك

    أحمد رشاد

  7. Salah El Deen
    أكتوبر 22, 2008 عند 8:18 م

    إسلام أخبرنى بموضوع الاعتكاف

    والله أخى رشاد أن موافقك فى موضوع الاسراع وهى دى المخاطرة الكبيرة … ادعى لى ربنا يكرمنى وتبقى جوهرتى قبل فوات الأوان …

  8. Zalabany
    ديسمبر 11, 2008 عند 4:15 م

    إيه يا عم الكلام الجميل دا , مكنتش أعرف انك موهوب كدا
    تهييسات حبيب !
    لأ بس بجد حلوة , و عن إذنك عشان أكمل قراءة فى المدونة

  9. Salah El Deen
    ديسمبر 11, 2008 عند 5:47 م

    يا عم ده انتا زيارتك دى غالية علينا ….

  10. ام عمر
    يناير 26, 2009 عند 3:43 م

    ايه الكلام الجميل ده بس رايى انك ممكن فى المستقبل تلاقى جوهره تانيه وساعتها حتكون جوهرتك الحقيقيه لانهاحتكون فى الوقت المناسب اما الان فجوهرتك الحقيقيه هى اسبات ذاتك وتحقيق احلامك بشكل يتيح لك الاختيار من جواهر كثيره

  11. Salah El Deen
    يناير 26, 2009 عند 11:41 م

    لا يوجد تعليق تلقيته على هذه التدوينة الأسطورية أفضل من تعليقكِ يا أم عمر – مع إحترامى وتقديرى لكل من يكلف نفسه كتابة تعليق على تدويناتى – لكن حقيقةً تعليق أعتز به كثيراً.

  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: